recent
معلومات صحية

خطر الإفراط في تناول دواء الباراسيتامول

الصفحة الرئيسية

 

دواء الباراسيتامول

الباراسيتامول هو مسكن مشهور لدى الكثير من الناس وهو يستخدم لعلاج الآلام والأوجاع ولكن الجرعات الزائدة منه يسبب ردود فعل سلبية على الرغم من أن تناول الجرعة الموصى بها فيكون آمن لمعظم الناس وهو يستخدم في تسكين الآلام الخفيفة مثل الصداع أو الالتواء أو الأسنان وتقليل من الحمى التي تأتى من الإصابة ببعض الأمراض مثل نزلات البرد والأنفلونزا ولكن نتعرف على مخاطر الإفراط في تناول الباراسيتامول في هذا المقال .

أعراض التسمم بالباراسيتامول :

هناك علامات اولية طفيفة وهي مهمة جداً لتشخيص التسمم بالباراسيتامول في المرحلة الأولى قبل أن يصل الضرر إلى الكبد .

1 – المرحلة الأولى :

وهذه المرحلة تبدأ بعد حدوث التسمم بنصف ساعة من تناول جرعة الباراسيتامول وتستمر حتى 24 ساعة بعد تناول الجرعة وأعراض هذه المرحلة تكون القيء والشعور بالغثيان وزيادة التعرق والإحساس بالإجهاد والضعف .

2 – المرحلة الثانية :

وهذه المرحلة تظهر بعد انتهاء المرحلة الأولى وتستمر حتى انقضاء 72 ساعة بعد تناول جرعة الباراسيتامول يشعر المصاب في هذه المرحلة أنه يتحسن صحياً ولكن يزداد الضرر الكبدي أو الكلى وهنا نستطيع التشخيص بواسطة التحاليل الطبية للكبد والكلى فقط وبعد مرور 36 ساعة يبدأ المصاب يشعر بألم في البطن في المنطقة اليمنى العلوية ويلاحظ حساسية عند الضغط في موضع الكبد .

3 – المرحلة الثالثة :

تظهر أعراض التسمم بعد مرور 72 ساعة وحتى مرور 96 ساعة ويلاحظ على المصاب في هذه المرحلة ظهور أعراض المرحلة الأولى مرة أخرى ولكن تكون أشد حدة بالإضافة إلي وجود أعراض أخرى مثل التهاب الكبد ارتفاع الإصابة بفقر الدم اضطراب يحدث بسبب اعتلال الكبد والدماغ ونستمر في التحاليل الطبية لتشخيص في الإشارة إلى الضرر الكبدي والكلوي .

4 – المرحلة الرابعة :

هذه المرحلة تبدأ بعد أربعة أيام من تناول الجرعة وتستمر إلي أسبوعين إذا نجا المصاب من الوفاة فهنا يبدأ المصاب بالشفاء ويبدأ الكبد يستعيد نشاطه الطبيعي لأن الباراسيتامول لا يسبب ضرر طويل المدى للكبد في حال إذا تخطى المصاب المراحل الأربعة للتسمم .

دواء الباراسيتامول

google-playkhamsatmostaqltradent